نصائح الحفاظ علي المياه

كيف نعالج المياه

كيف نعالج المياه

معالجة المياه هو أحد المصطلحات التي تستخدم لتنقية المياه من الملوّثات والأوساخ المختلفة، حتى تصبح صالحة للاستخدام مثل: الشرب، وصناعة الأدوية، وري النباتات، ويعتبر السبب الرئيسي وراء معالجتها هو التقليل من الملوثات الموجودة فيها، وتختلف عملية المعالجة بحسب الحاجة لاستعمال المياه، وفي هذا المقال سنتحدث عن كيفية معالجة مياه الشرب، ومياه الصرف الصحي، بالإضافة إلى المياه الجوفية.

كيف نعالج المياه

طرق معالجة مياه الشرب

  • الترشيح: يتم من خلالها إزالة الأجسام المترسبة في المياه، وتعتمد عملية كفاءة الترشيح ونجاحها على حجم الحبيبات الموجودة في الماء، إذ كلما زاد حجمها زادت كفاءة الترشيح.
  • التطهير: هي إحدى العمليات البسيطة التي يتم من خلالها تبخير وتكثيف الماء، وبالتالي يتكون سائل مكون من الماء، دون أن يحتوي على موادٍ أخرى.
  • المطهرات: يتم من خلالها إضافة المواد الكيميائية المختلفة التي تساعد على تنقية وتطهير المياه، ولعل أهمها عنصر الكلور.

طرق معالجة مياه الصرف الصحي

  • المعالجة الأولية: هي إحدى المراحل الفيزيائية، ويتم من خلالها رمي المواد الصلبة والجمادات العالقة في الماء.
  • المعالجة الثانوية: يتم توفير نسبة كافية من طلب الأكسجين البيوكيميائي، وهو أحد المقاييس التي تستخدم لقياس نسبة الأكسجين المذاب في الماء والذي يحتاجه للتخلص من الميكروبات الهوائية التي تحيطه، والهدف الرئيسي من هذه المرحلة هو التخلص من المركبات العضوية الموجودة في المياه الوسخة والملوثة.
  • المعالجة الثالثة: هي إحدى العمليات التي تجمع ما بين العمليات البيولوجية والفيزيائية والكيميائية، وتكمن أهميتها في التخلص من المواد الدقيقة كالمركبات غير العضوية، والفسفور، كما أنها تقوم بالتخلص من الروائح الكريهة وإزالة الملوثات من المياه الناتجة عن المرحلتين الأولى والثانية.

طرق معالجة المياه الجوفية

  • التهوية والترسيب والترشيح: يتم من خلالها وضع المياه في الهواء الطلق، حتى يتفكك إلى قطراتٍ، أو يمكن ضخ الهواء المضغوط لإحلال الماء، أو استعمال النافورة أو البثق، أو الانحدارات، إذ يتم ضخ الهواء باستعمال ألواح مسامية أو أنابيب مثقبة، توضع في أسفل الخزانات والأحواض، أو من خلال استعمال قطارات الماء أو المراوح، مع إضافة الأكسجين للمياه، وذلك للتخلص من العناصر العالقة بها وخصوصاً عنصر الحديد.
  • التهوية وإضافة المواد الكيميائية التي تأكسد عنصر المنغيسيوم، والترسيب والترشيح: بعد الانتهاء من أكسدة المغنيسيوم والحديد، يتم إضافة المواد المؤكسدة القوية مثل: الكلور، وبرمنجانات البوتاسيوم، ثمّ ترسيب المياه، وبعدها ترشيحها.
  • ترويق المياه: يتم استعمال الجير المطفي أو الصودا، للتخلص من المغنيسيوم، والحديد، ويتم استعمال هذه الطريقة بالعادة مع المياه السطحية، أما بخصوص المياه العميقة فهي تحتاج لعمياتٍ باهظة الثمن، إذ يتم استعمال الكلور في علاجها، ثمّ ضخها في الشبكات المخصصة للتوزيع.
  • سطح التبادل الأيوني باستعمال زيولات المغنيسيوم: يتم تمرير المياه الذي سوف يتم معالجته على خليط من الرمل الطبيعي، والأكسجين، وزيولات المغنيسيوم، وبالتالي يفصل المغنيسيوم المستعمل في التخلص من أملاح الحديد.

يعتمد الإنسان في شرب الماء على أن يكون الماء الذي يشربه صالحاً للشرب أي عندما يشربه يكون طعمه مستساغ لا يسبب له الأمراض و لونه صافي و طعمه غير مالح ، و تختلف مياه الشرب من حيث مصدرها و نظفتها ، فمياه الأمطار عندما يتم حفر و صنع بئر لها بحيث عندما تنزل إلى سطح المنزل النظيف يذهب للبئر مباشرة و لا يحتاج إلى معالجة لأن مياه الأمطار نظيفة ولم تخالط الأرض ، و يعتبر ماء زمزم من أنقى لمياه على وجه الأرض ، تفتقر يعض الدول للمياه لذلك تلجأ لمعالجة مياه البحر و مياه الأنهار و البحيرات و بعضها ينشأ السدود لتجميع المياه التي تستخدم للشرب بعد معالجتها و للري ،و يتم إنشاء محطات معالجة للمياه و تكون قريبة للمصدر .

طرق معالجة المياه

الترسيب

و يستخدم الترسيب للمياه التي تكون على سطح الأرض التي تحتوي على نسب من المعادن و نسب من الأملاح التي تسبب عكورة الماء ، و يتم إستخدام طريقة الترسيب الكيميائي في معالجة المياه حيث يتم تعريض المياه لكربونات صودا حتى تتفاعل مع مكونات المياه المعدنية و عندما تتفاعل تتحول إلى مادة ثقيلة الوزن لتكون بفعل الجاذبية تبقى عالقة في قاع الأحواض الكبيرة و من ثم يتم ضخهافي أحوض أخرى ليتم إستخدامها في الري .

الكربنة

و نلجأ لعملية الكربنة بعد عملية الترسيب و ذلك نتيجة تواجد بعض العوالق في الماء التي نتجت بالتفاعل الكيمائي و هذه العوالق تكون على شكل ترسبات ممكن تؤدي إلى إغلاق شبكة الترشيح لذلك يتم تمرير الماء في حوض خاص مكون من غاز ثاني أكسيد الكربون أي عندما يتفاعل يحول الرواسب لمواد ذائبة في المياه أي يحول الأملاح إلى بيكربونات ذائبة في المياه .

الترشيح

نلجأ للترشيح أيضاً للتخلص من الرواسب العالقة في المياه من عملية الترسيب الكيميائي حيث يتم عمل أحواض أو خزان يتم ربط بمجرى تصريف حيث ينقل المياه التي تم ترشيحها من الأحواض إلى خزانات أخرى حيث تعمل عملية الترشيح و من خلال استخدام الرمل و خصوصا رمال السيلكا تعمل حبيبات الرمال على إلتصاق الرواسب عند تمر مع المياه من خلال مروره من الرمل لذلك ينزل ماء صافي غير عكر في أنابيب خاصة .

التطهير

تعتبر عملية التطهير المرحلة الأخيرة في عملية معالجة المياه و تختلف المرحلة هذه عن المراحل الأخرى حيث يتم معالجة المياه لا بمعالجة العكورة و لكن معالجة المياه من الأحياء الدقيقة و الميكروبات و الجراثيم و ذلك بإستخدام و إضافة مادة الكلور بنسب معقول للمياه التي تم تنقيتها حيث يضاف لكلور و يتحد مع بعض العناصر و يكون ما يسمى الكلور المتحد او ما يسمى بالكلور الحر الذي يبقى في شبكات التصريف لقتل الجراثيم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *